أسرى سجن مجدو يشتكون من نقص شديد للملابس الشتوية والأغطية

أسرى سجن مجدو يشتكون من نقص شديد للملابس الشتوية والأغطية

نقل مكتب إعلام الأسرى عن الأسرى في سجن مجدو شكواهم من أزمة متصاعدة في الملابس والأغطية الشتوية، مع دخول فصل الشتاء واشتداد البرودة، وخاصة مع استمرار نقل أسرى جدد إلى أقسام السجن لا يملكون أياً من مقومات الحياة .

وقال إعلام الأسرى إن معاناة الأسرى في مجدو تضاعفت في الأيام الأخيرة بعد دخول موسم الشتاء ، بالتزامن مع استمرار الإدارة بمنع ذوي الأسرى من إدخال الملابس والأغطية واحتياجات الأسرى الأساسية عبر الزيارات، وحرمان غالبيتهم من الحصول على تصاريح أمنية للزيارة، وخاصة الأسرى الجدد الذين يُحرمون من الزيارة في الشهور الأولى للاعتقال .

وبين إعلام الأسرى بأن سجن مجدو استقبل منذ اندلاع انتفاضة القدس حوالي 1000 أسير جديد، غالبيتهم تم نقلهم إلى سجون أخرى أو تحرروا بعد قضاء فترة محكومياتهم، ولا تقتصر معاناة أسرى مجدو على النقص في الاحتياجات والملابس والأغطية إنما تمتد إلى جوانب أخرى أبرزها استمرار إدارة السجن في عمليات اقتحام الأقسام بشكل همجي وتقوم بإخراج الأسرى بالقوة واحتجازهم في الساحات في البرد القارس بحجة التفتيش.

وطالب إعلام الأسرى كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياه الأسرى من جرائم الاحتلال ، وضمان توفير احتياجاتهم الأساسية من الملابس والأغطية ووسائل التدفئة مع دخول فصل الشتاء .

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *