واعد أون لاين

إخباري يهتم بقضية الأسرى الفلسطينيين

أحداث الساعة

إعلان إصابة الأسير محمد حسن بفيروس كورونا

ذكرت قناة عبرية صباح يوم الجمعة، أن معتقلاً فلسطينياً اكتشفت إصابته بفيروس كورونا بعد يومين من اعتقاله.

وقالت القناة السابعة العبرية أن معتقلاً فلسطينياً يبلغ من العمر 21 عاماً اعتقل الأربعاء، جرى اكتشاف حمله لفيروس الكورونا خلال تواجده في مركز تحقيق المسكوبية في القدس وجرى نقله لقسم عزل كورونا.

وجاء على لسان مصلحة السجون الإسرائيلية “شباس” أن المعتقل كان لوحده في زنزانة منذ اعتقاله ويجري فحص الدائرة المقربة منه منذ اعتقاله لوضعهم قيد الحجر.

في حين لم يتضح بعد هل كان المعتقل مصاباً بالفيروس قبل اعتقاله ام أصيب بعدها.

وفي وقت لاحق، أوضح مكتب إعلام الأسرى أن الأسير المصاب بكورونا هو محمد ماجد حسن (21 عاماً).

ولفت إلى أن الأسير محمد شقيق الأسيرة شذى حسن وسكرتير اللجنة المالية لمجلس الطلبة بجامعة بيرزيت.

من جانبه، حذر القيادي بحركة حماس ماجد حسن والد الأسير محمد من إهمال الاحتلال الطبي لحالة نجله المعتقل بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا

وناشد القيادي بحماس وهو أسير محرر في تصريح صحفي اليوم الجمعة منظمة الصليب الأحمر والمؤسسات الحقوقية المختلفة، وهيئة شؤون الأسرى، بالاهتمام بقضية نجله محمد.

وأضاف “ندرك إجرام الاحتلال، وإمعانه بسياسة الإهمال الطبي بحق المعتقلين والأسرى”.

ولفت إلى أن الاحتلال نقل نجله محمد إلى عزل سجن الرملة، بعد إجراء فحص كورونا له وظهور النتائج “إيجابية”، ما يعني إصابته بالفيروس، وذلك فق ما أبلغتهم به محامية مؤسسة الضمير بعد اتصال جرى مع إدارة معتقل المسكوبية، وما أكدته أيضا مديرية صحة رام الله بناء على معلومات من الارتباط الفلسطيني.

والطالب محمد حسن هو سكرتير اللجنة المالية في مجلس طلبة جامعة بيرزيت، كان قد اعتقل يوم الأربعاء الماضي بعد اقتحام منزل عائلته في بلدة دير سودان شمال رام الله ضمن حملة استهدفت طلاب الكتلة الإسلامية وطالت منسقها في جامعة بيرزيت، عبد الرحمن مصباح.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »