الخميس , 14 نوفمبر 2019
آخر الأخبار
الأسيرة هبة اللبدي تعلق إضرابها بعد أن استمر 42 يوما

الأسيرة هبة اللبدي تعلق إضرابها بعد أن استمر 42 يوما

علقت الأسيرة الأردنية هبة اللبدي إضرابها عن الطعام الذي استمر 42 يومًا في سجون الاحتلال، بعد وعود بالإفراج عنها رفقة الأسير الأردني عبد الرحمن مرعي الخميس المقبل.

وأفاد محامي الأسيرة هبة اللبدي بتعليق إضرابها عن الطعام الذي استمر 42 يومًا بعد وعود بالإفراج عنها رفقة الأسير الأردني عبد الرحمن مرعي، الخميس المقبل.

وأعلن وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، الاثنين، عودة المعتقلين الأردنيين في سجون الاحتلال هبة اللبدي وعبد الرحمن مرعي، إلى الأردن قبل نهاية الأسبوع.

وأضاف الصفدي، في بيان، أن “إسرائيل تعهدت اليوم بتسليم المواطنين الأردنيين هبة اللبدي وعبد الرحمن مرعي للمملكة قبل نهاية الأسبوع”.

وتابع قائلا: “الاتفاق جاء بعد مباحثات مطولة واتصالات وتحركات مكثفة بدأتها وزارة الخارجية منذ اعتقال اللبدي ومرعي بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية”.

واعتقل الاحتلال الأسيرة اللبدي في 20 آب/ أغسطس الماضي، وعبد الرحمن مرعي في الثاني من أيلول/ سبتمبر الماضي، بشكل منفصل، بعد عبورهما جسر الملك حسين، دون توضيح لسبب الاعتقال.

وتخوض الأسيرة الفلسطينية الأردنية اللبدي، إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 42 يوما ضد اعتقالها الإداري، حيث ترسف في “عيادة الرملة” بسبب تردي وضعها الصحي.

وبعد اعتقالها، حولت الأسرة اللبدي إلى التحقيق في معتقل “بيتح تكفا”، واستمر التحقيق معها شهرًا تقريبًا في ظروف قاسية، وانتهى بتحويلها إلى الاعتقال الإداري، وعلى إثر ذلك أعلنت إضرابها عن الطعام في 24 أيلول/ سبتمبر الماضي، لتنقلها مصلحة سجون الاحتلال وتعزلها في مركز توقيف الجلمة بظروف مأساوية.

في المقابل، يواجه الأسير مرعي، القابع حاليًا في معتقل “عوفر” الإسرائيلي، “أوضاعًا صحية صعبة للغاية، فهو مصاب بسرطان في الخلايا الدهنية بالوجه منذ عام 2010، وهو بحاجة ماسة لمتابعة طبية حثيثة لحالته الصحية ولإجراء فحوصات طبية دورية”، بحسب هيئة شؤون الأسرى والمحررين.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »