الأحد , 19 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
الأسير إياس الرفاعي يخضع لعلمية جراحية ثانية في البطن

الأسير إياس الرفاعي يخضع لعلمية جراحية ثانية في البطن

خضع الأسير المريض إياس عبد حمدان الرفاعي (32 عاماً) لعملية جديدة في منطقة البطن بهدف إعادة جزء من الأمعاء لمكانها الطبيعي.

هذه العملية تأتي نتيجة تبعات عملية استئصال جزء من الأمعاء التي خضع لها قبل شهرين تقريبًا.

وقال مكتب إعلام الأسرى إن سلطات الاحتلال كانت قد نقلت الأسير “الرفاعي” من سجن ايشل إلى مستشفى سوروكا قبل يومين، بعد ضغوط من قبل الأسرى، وذلك بعد تراجع وضعه الصحي، نتيجة إجراء عملية استئصال جزء من الأمعاء الدقيقة والغليظة التي خضع لها قبل أكثر من شهرين بمشفى سوروكا؛ حيث يعاني من احمرار شديد في الوجه وارتفاع بدرجة الحرارة وهزال عام في الجسم؛ وهذه أعراض خطيرة جداً .

وأضاف أن الاحتلال أجرى له بناء على ذلك عملية جديدة في منطقة البطن استكمالاً للعملية التي أجريت له قبل شهرين، ويبدو أنها لم تفلح في تحسين وضعه الصحي المتدهور ، مما يؤشر على مدى استهتار الاحتلال بحياة الأسير ، وعدم تقديم خدمات طبية سليمة .

واشار إلى أن إدارة السجون أعادت الأسير المريض “الرفاعي” إلى سجن ايشل مرة أخرى بعد إجراء العلمية مباشرة ورفض أن يبقيه عدة أيام حتى يستقر وضعه الصحي ، وتتحسن حالته ، وذلك عبر سيارة البوسطة التي لا تصلح لنقل البشر عوضاً عن المرضى .

الجدير ذكره أن الأسير الرفاعي ” من قرية كفر عين قضاء رام الله ومعتقل منذ 14/08/2006، ومحكوم بالسجن لمدة 11 عاماً .

وطالب إعلام الأسرى مؤسسات حقوق الإنسان الضغط على الاحتلال من أجل وقف جرائمه بحق الأسير وكافة الأسرى المرضى، وإطلاق سراحه نظراً لخطورة حالته ، وخاصة أنه لم يتبقى من حكمه سوى عدة أشهر .

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »