الأسير الصحفي محمد القيق يدخل مرحلة الخطر الشديد

الأسير الصحفي محمد القيق يدخل مرحلة الخطر الشديد

أفاد مكتب إعلام الأسرى بأن الأسير الصحفي محمد القيق والمضرب عن الطعام منذ 49 يوماً قد دخل في مرحلة الخطر الشديد جراء تدهور صحته .

ويقبع الأسير في مستشفى العفولة , والذي اتهمه الأسير في آخر لقاء معه عبر محاميه أنه يتعمد الموت البطيء بحقه .

وحمل ومكتب إعلام الأسرى الاحتلال كامل المسئولية عن حياته، داعياً كافة المؤسسات الحقوقية والإعلامية للعمل الفوري من أجل مساندته.

الجدير ذكره أن الأسير الصحفي محمد أديب أحمد القيق 24 عاماً ، من دورا جنوب الخليل ويقيم في رام الله، حاصل على درجة الماجستير في الدراسات العربية المعاصرة ، ويعمل مراسلاً لقناة المجد الإخبارية السعودية.

واعتقل القيق بتاريخ 21 نوفمبر الماضي، من منزله في رام الله , ثم أصدرت سلطات الاحتلال قراراً بالاعتقال الإداري لستة أشهر بحقه.

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *