الأحد , 23 فبراير 2020
آخر الأخبار
الأسير فراس غانم .. ضحية جديدة للإهمال الطبي في سجون الاحتلال

الأسير فراس غانم .. ضحية جديدة للإهمال الطبي في سجون الاحتلال

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير أصدرته اليوم الأربعاء، أن الوضع الصحي للأسير فراس صادق غانم (46 عاماً) سكان كفر عقب شمال مدينة القدس المحتلة، غاية في السوء.

ولفتت الهيئة في تقريرها أن الأسير غانم والقابع حالياً في معتقل “ريمون”، إحدى ضحايا الاستهتار الطبي في سجون الاحتلال، فهو يعاني منذ سنوات من عدة مشاكل صحية، منها ضعف بعضلة القلب حيث تعرض عدة مرات لذبحة قلبية، ويعاني أيضاً من التهابات مزمنة بالأذنين تُسبب له دوخة وفقدان بالتوازن، ومن وجود أظافر بكلتا عينيه وهو بحاجة ماسة لاجراء عملية لكن إدارة المعتقل تماطل بتحويله.

كما أنه يشتكي من خلل في عمل الغدة الدرقية، ومن ديسكات في ظهره ورقبته، ومن مشاكل في المسالك البولية ومن معاناته من البواسير، ورغم آلامه وأوجاعه بمختلف أنحاء جسده، تكتفي إدارة المعتقل بإعطاءه المسكنات بدون تشخيص حالته بالشكل الصحيح، وتقديم العلاج المناسب لوضعه الصعب.

يذكر بأن الأسير غانم معتقل منذ تاريخ 18/2/2002 ومحكوم بالسجن لـ 9 مؤبدات و 50 عاماً وهو أب لأربعة أبناء.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*