الأحد , 25 يونيو 2017
آخر الأخبار
الأسير نهار السعدى لا يزال محروم من الزيارة

الأسير نهار السعدى لا يزال محروم من الزيارة

أكد مكتب إعلام الأسرى بأن سلطات الاحتلال لا تزال ترفض السماح للأسير ” نهار أحمد عبد الله السعدي” (35 عامًا)؛ من جنين بزيارة ذويه منذ خروجه من العزل قبل 3 أشهر ، رغم العديد من المناشدات التي أطلقت للسماح له بالزيارة .

وقال مكتب إعلام الأسرى أن الأسير “السعدى” معتقل منذ 18/9/2003 ، ومحكوم بالسجن المؤبد أربع مرات و20 عاماً، بعد أن وجه له الاحتلال تهمه الإنتماء لسرايا القدس، وتوصيل الاستشهادية ” هبة دراغمة” والتي نفذت عملية استشهادية في مدينة العفولة أدت لمقتل أربعة صهاينة وإصابة (76) آخرين.

وأضاف إعلام الأسرى بأن الاحتلال قام بنقل الأسير ” نهار السعدي ” إلى زنازين العزل الانفرادي في شهر مايو من العام 2013 ، بحجة التخطيط لخطف جنود خارج السجن، واستمر عزله لأكثر من 3 سنوات، وكان يجدد له الاحتلال العزل كل ستة أشهر، ويحرمه من زيارة ذويه مما اضطره إلى الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام استمر 28 يوماً .

وأضاف إعلام الأسرى بأن الاحتلال قبل 3 أشهر وافق على إخراج الأسير “السعدى” من العزل الانفرادي ونقله إلى سجن هداريم، وكان من المفترض أن يسمح لذويه بزيارته بعد انتهاء عزله كبقية الأسرى، وخاصة أنه منذ سنوات لم يراهم، و لكن الاحتلال لا يزال يماطل في السماح للأسير بالزيارة .

وكانت والدة الأسير “نهار السعدي” قد ناشدت أمس المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية بالتدخل لدى سلطات الاحتلال من أجل السماح لها ولاشقائه بزيارته .

وكان الأسير السعدى قد أصيب بعدة مشاكل صحية خلال وجوده في العزل حيث عاني من مشاكل في العمود الفقري ، بسبب اصابته بالديسك؛ ولم تقم إدارة السجن بتقديم العلاج اللازم كما ويعاني من مشاكل في المعدة والقولون منذ سنوات.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »