الثلاثاء , 16 أكتوبر 2018
آخر الأخبار
الإحتلال يفرج عن الأسير جبارين بعد 30 عاما من الإعتقال.

الإحتلال يفرج عن الأسير جبارين بعد 30 عاما من الإعتقال.

تستقبل أم الفحم في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، اليوم الأحد، الأسير المناضل محمود عثمان إبراهيم جبارين (54عاماً) بعد قضاء ثلاثة عقود في سجون الاحتلال.

و الأسير جبارين هو أحد عمداء الأسرى، ومعتقل منذ تاريخ 8/10/1988، وقد أصدرت محاكم الاحتلال بحقه حكماً بالسجن المؤبد بتهمة الانتماء إلى فصائل المقاومة، والقيام بعمليات عسكرية ضد الاحتلال، ولكن ما تسمى محكمة العدل العليا خفضت فيما بعد حكم المؤبد بحقه إلى 30 عاماً، أمضاها الأسير جبارين كاملة، وسيتحرر اليوم.

يذكر أن والدة الأسير جبارين توفيت العام الماضي بعد صراع مع المرض، وحرمت من احتضان نجلها محرراً، بينما حرمت سلطات الاحتلال الأسير جبارين من المشاركة في جنازتها أو إلقاء نظرة الوداع عليها، أو حتى الاتصال هاتفياً مع ذويه خلال فترة مرضها الأخيرة، حيث لم تستطع زيارته في سجنه.

مدينة أم الفحم بأكملها تستعد اليوم لاستقبال أحد أبطالها، بعد 30 عاماً في سجون الاحتلال، حيث انتشرت يافطات الترحيب التي تحمل صور الأسير جبارين في شوارعها الرئيسية، وستقام احتفالات بهذه المناسبة.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »