الأحد , 19 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
الاحتلال يفرج عن الأسير المحامي محمد علان

الاحتلال يفرج عن الأسير المحامي محمد علان

أفرجت سلطات الاحتلال في ساعة متأخرة من مساء الأربعاء عن الأسير المحامي محمد نصر الدين مفضي علان (31 عاما) من بلدة عينابوس جنوب نابلس، بعد اعتقال إداري استمر عاما كاملا.
 
وجاء الإفراج عن علان بعد مماطلة وتأخير متعمد لعدة ساعات من جانب الاحتلال، ومحاولات لتضليل عائلته حول مكان الإفراج عنه.
 
وقال عميد علان شقيق الأسير علان إن أفراد العائلة توجهوا في الصباح إلى معسكر “عوفر” قرب رام الله لاستقباله، إلا أن سلطات الاحتلال أخرت عملية الإفراج عنه حتى ساعات الليل.
 
وأضاف أن الارتباط الفلسطيني أبلغهم بالإفراج عن شقيقه من حاجز الطيبة قرب طولكرم.
 
ونقل علان فور الإفراج عنه إلى مستشفى ثابت ثابت في طولكرم لإجراء فحوصات طبية.
 
وكان الأسير علان قد خاض إضرابا مفتوحا عن الطعام لمدة 65 يوما متواصلة رفضا للاعتقال الإداري، ونال تضامنا شعبيا ودوليا بسبب تمسكه بمطلبه، ورفضه عروض الاحتلال عليه بالأبعاد خارج الوطن.
 
واعتقلت قوات الاحتلال علان بتاريخ 6/11/2014، وحولته للاعتقال الإداري لمدة ستة اشهر، وبعد انتهائها جددت اعتقاله لستة اشهر أخرى، وهو ما دفعه لبدء الإضراب المفتوح عن الطعام بتاريخ 16/6/2015.
 
وتدهورت الحالة الصحية للأسير علان بشكل خطير خلال إضرابه عن الطعام، ونقل إلى مستشفى “سوروكا” ببئر السبع في محاولة لبدء تطبيق قانون التغذية القسرية عليه، وعندما رفض الأطباء هناك تطبيق هذا القانون، نقل إلى مستشفى “برزيلاي” في عسقلان.
 
وأصدرت المحكمة العليا الصهيونية قرارا بتجميد الاعتقال الإداري بحق علان بعد 65 يوما من الإضراب، بعد أن أظهرت الصور الطبقية التي أجريت له تعرض أجزاء من دماغه للتلف، وبناء على ذلك علق علان الإضراب.
 
وأعادت قوات الاحتلال اعتقال علان في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي لدى محاولته مغادرة مستشفى “برزيلاي”.
 
والأسير علان محام مزاول وغير متزوج، وسبق له أن اعتقل لمدة ثلاث سنوات خلال سنوات دراسته الجامعية.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »