السبت , 16 فبراير 2019
آخر الأخبار

المحررة البكري: الأسيرات يطالبن شعبنا بتحريرهن وإنهاء معاناتهن.

قالت الأسيرة المحررة لمى البكري (18 عامًا) من الخليل بالضفة الغربية المحتلة إن الأسيرات حملنها رسائل ومطالبات لشعبهن بالتمسك بحقهن في الحرية والذي لن تحدث إلا بالوحدة الوطنية.

وأكدت البكري في حديثها أن الأسيرات يعشن ظروفًا صعبة للغاية، ولا زال الاحتلال يمارس عنجهيته عليهن من خلال تشغيل الكاميرات لفترات خلال اليوم، وعدم تعريضهن للشمس، وانتهاك خصوصيتهن من خلال استخدامهن لحمامات خارج غرفهن، علاوةً على منعهن من العلاج؛ خاصة الأسيرات: إسراء جعابيص، ونسرين أبو كميل، وصفاء أبو سنينة.

وأرسلت البكري رسالتها لأخواتها الأسيرات طلبت منهن الصبر والصمود لأن الفرج قريب، والحرية ليست ببعيدة.

يشار إلى أن البكري اعتقلت بعد إصابتها برصاص جيش الاحتلال قرب مستوطنة (كريات أربع) وهي عائدة إلى بيتها، واستمرت في عدم القدرة على المشي لثلاثة شهور بعد الإصابة، وقضت ما مدته 3 سنوات في سجن هشارون والدامون

عن واعد أون لاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »