الأحد , 23 سبتمبر 2018
آخر الأخبار
بالحمام الأبيض وصور الأسرى زينت أم الأسير أبو حطب بيتها لاستقباله

بالحمام الأبيض وصور الأسرى زينت أم الأسير أبو حطب بيتها لاستقباله

 

14عاما مضت ولكن الأصعب لحظات الانتظار فلم تجف دمعتي ولم اتوقف عن البكاء  الجميع حولي يزغرد  ويبارك ويزين بالبيت وقلبي خائف ينتظر لحظة اللقاء ” بهذه الكلمات أجابت ام الاسير مدحت ابو حطب عندما سألنها كيف ستستقبلين مدحت ؟

وفي اتصال هاتفي بجمعية واعد استطردت أم مدحت بالقول ولكن بعد أن تواصل معنا أحد الأسرى داخل سجون الاحتلال أن مدحت بخير وقد تم ترحيله إلى سجن المجدل للإفراج عنه اطمئن قلبي  وبصوت يملأه الفرح  قمت بدهان الدار وشراء فرش جديد  وزينت المنزل  بصور الأسرى و الحمام الأبيض والبالونات ودهنت الدار ورفعت يافطات كتبت عليها “الغالي ” ومدحت عريس ” وجهزنا المعرش ويستعد حشد كبير من الأقارب والأحباب للخروج معنا لاستقباله عند معبر بيت حانون.

وبدأت بتجهيز وتحضير الأكل الذي يشتهيه والملابس الذي سيرتديها بعد إطلاق سراحه

فالحمد لله لقد انتهت معانا 14 عام أعبها وأقسها على قلبي عندما شاهدته لأول مرة في الأسر وخلف الأسلاك الشاكة بالإضافة  الى عذاب الزيارة التي كان يتم احتجاز فيها لساعات  فكانت اخر زيارة قبل عام وكانت من اصعب وأقسى اللحظات عندما تم احتجازي لمدة 7ساعات دون ان اعرف لماذا ؟وماذا يريدون مني الى انني شعرت بقوة عندما جلست امام المحقق  فلم ارتجف واجبت عن كل الاسئلة بقوة الهية وهبني اياها الله .

وتمنت ام امدحت الافراج عن جميع الاسرى وان ينتظر الجمع هذه اللحظة .

يذكر أن الأسير مدحت ابو حطب ولد بتاريخ 3/10/1985وهو اعزب ومن سكان خان يونس واعتقل بتاريخ 22/7/2004وحكم عليه بالسجن 14عاما وتوفي والده وهو داخل سجون الاحتلال وخلال فترة اعتقاله تنقل في عدة سجون وخاض العديد من الاضرابات .

شار إلى أن الأسير ابو حطب  تعرض خلال فترة اعتقاله للتحقيق الشديد والقاسي، ومورس بحقه أبشع أنواع التعذيب.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »