السبت , 7 ديسمبر 2019
آخر الأخبار
بعد 40 عاماً على اعتقاله.. ماهي رسالة الأسير نائل البرغوثي؟!

بعد 40 عاماً على اعتقاله.. ماهي رسالة الأسير نائل البرغوثي؟!

وجه أقدم أسير سياسي في العالم، الأسير نائل البرغوثي المعتقل في سجون الاحتلال الإسرائيلي منذ 40 عاماً، رسالة من داخل أسره إلى أحرار العالم، بالوقوف إلى جانب “السلام الحق” الذي سيعيد الحقوق لأصحابها الشرعيين ممثلاً بالشعب الفلسطيني.

وأكد البرغوثي في رسالة من داخل أسره، حصل “المركز الفلسطيني للإعلام” على نسخة خاصة منها، أن الوحدة الوطنية والعمل الجماعي القائم عليها هي التي ستحقق المصلحة العامة للوطن الفلسطيني، قائلاً: “نحن سائرون في قطار لن يتوقف إلا بالعودة والحرية وتحرير فلسطين”.

وحيا الأسير المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة وكل الأراضي الفلسطينية، مشدداً على موقفه بضرورة استمرار العمل المقاوم حتى دحر الاحتلال ومستوطنيه.

وشدد على قناعته الكاملة بأن المقاومة الفلسطينية، متمسكة بالحرية والإفراج عنه وجميع الأسرى قائلاً: “المقاومة تعمل من أجل حريتي، وهي من تحمل رايته وستطلق سراحه، عبر تمسكها بشرط الإفراج عنه وزملائه أسرى صفقة وفاء الأحرار”.

وأضاف: “أهوى السلام الحق الذي سيحقق الحرية للشعب الفلسطيني، والمقاومة مشروعة له ولكل الشعوب المحتلة حتى تحرير بلادها”.

وعبر الأسير في رسالته التي حصل عليها “المركز الفلسطيني للإعلام” عن خشيته من استشهاده داخل سجون الاحتلال متسائلاً: “ما هو شعوركم حينما تسمعون هكذا خبر؟!”، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه “صامد وصابر، وأستمد أملي الذي لا ينقطع من الله، ثم حلمي بالحرية القريبة”.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*