الخميس , 23 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
تحويل مقدسيين للاعتقال الإداري وتمديد توقيف آخرين

تحويل مقدسيين للاعتقال الإداري وتمديد توقيف آخرين

حولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الجمعة شابين مقدسيين للاعتقال الإداري، فيما مدد قضاة المحاكم الإسرائيلية توقيف شبان للتحقيق معهم.

وأوضح رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب أن سلطات الاحتلال حولت الشاب محمد ركن ومحمد مأمون الرازم للاعتقال الإداري لمدة 3 أشهر، مضيفًا أن قاضي محكمة الصلح قرر الإفراج عن زينب عسيلة.

وفي السياق، مدد قاضي محكمة الصلح توقيف السيدة شفاء الشلودي ليوم الاثنين القادم، في حين أفرج عن الفتى مهدي الشلودي بكفالة قيمتها 800 شيكل، وحبس منزلي وإبعاد إلى مخيم شعفاط ليوم الاثنين.

وذكر محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن قاضي محكمة الصلح مدد توقيف أنس تفاحة ووليد تفاحة لتاريخ 26-10-2015، وشوكت عبد الرحمن لتاريخ 27-10-2015، وأحمد زعانين لتاريخ 29-10-2015.

وقرر القاضي الافراج عن بشار محمود بكفالة قيمتها 500 شيكل، وبشرط الحبس المنزلي والابعاد إلى بلدة الطور لمدة 5 أيام، كما مدد توقيف الشابة أماني بهاء ليوم الاثنين القادم.

كما مدد توقيف الفتية محمد الشلودي، ومحمد عودة، وأحمد الرجبي لتاريخ 25-10-2015.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »