السبت , 7 ديسمبر 2019
آخر الأخبار
جمعية واعد للأسرى والمحررين: استشهاد الأسير سامي أبو دياك وصمة عار على جبين الإحتلال المجرم، وستبقى دمائه لعنة تطارد الاحتلال عبر التاريخ.

جمعية واعد للأسرى والمحررين: استشهاد الأسير سامي أبو دياك وصمة عار على جبين الإحتلال المجرم، وستبقى دمائه لعنة تطارد الاحتلال عبر التاريخ.

استشهد صباح اليوم الثلاثاء الأسير سامي عاهد ابو دياك – 36عاماً – من سكان بلدة سيلة الظهر في مدينة جنين

وقالت واعد أن استشهاد الأسير سامي أبو دياك وصمة عار على جبين الإحتلال المجرم، وستبقى دمائه لعنة تطارد الاحتلال عبر التاريخ.

وأضافت واعد : مرة أخرى نقف أمام جريمة جديدة بحق أسرانا داخل السجون، وبات على كل قيادات شعبنا ومقاومته أن تكون لهم كلمة الفصل لوقف هذا الإجرام الصهيوني بحق الأسرى المرضى.

 نأسف لأننا لم نستطع أن نحقق أمنية الأسير الشهيد سامي أبو دياك بأن يموت على صدر أمه وبين أحضانها.. إلى رحمة الله يا سامي فقد أصبح أمل وحلم الأسير في هذا الزمن أن يموت في بيته وبين أهله…

يذكر ان الاحتلال اعتقل الاسير سامي أبو دياك عام 2002 وحكم عليه بالسجن المؤبد.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*