الإثنين , 20 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
حماس تحمل الاحتلال مسؤولية أي خطر يمس حياة القيق

حماس تحمل الاحتلال مسؤولية أي خطر يمس حياة القيق

حملت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في الضفة الغربية اليوم الاثنين سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الصحفي محمد القيق المضرب عن الطعام منذ 48 يوما.

وقال الناطق باسم الحركة حسام بدران في بيان صحفي إن الشعب الفلسطيني ومقاومته لن يسكتوا إذا ما تعرض الأسير القيق لأي خطر حقيقي.

وذكر بدران أن سلطات الاحتلال تحاول من خلال إجراءاتها إلحاق أكبر خطر ممكن بالقيق، وذلك لعلمها بمدى الحب والأثر الذي يشكله كصحفي حر في الشعب الفلسطيني، حيث يدافع عن قضايا شعبه ببسالة وكرامة.

وطالب بدران بمضاعفة الحراك الشعبي والتضامني مع الأسير الصحفي القيق، مشيرا إلى أن الحراك الحالي لا يرقى لحجم التضحية التي يقدمها بإضرابه الطويل.

وشدد على أن “القيق يخوض معركة كرامة وحرية لا تمثل شخصه، وإنما تمثل الكل الفلسطيني خصوصا المؤسسة الإعلامية والرأي الحر والكلمة الصادقة، التي يتوجب على كل إنسان أن يتحلى بها دفاعا عن قضايا شعبه وأمته”.

والأسير القيق مضرب عن الطعام منذ 48 يوما ووضعه حرج للغاية، ودخل غيبوبة منذ يومين، وتم أخذ عينة دم منه بالقوة من قبل إدارة مستشفى العفولة، بينما دخل مرحلة تبول الدم، وهو ما يزال مصرا على مواصلة إضرابه حتى نيل حريته وإنهاء اعتقاله الإداري.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »