الأحد , 23 يوليو 2017
آخر الأخبار
عائلة الأسير أحمد عواد لا تزال تجهل وضع نجلها الصحي

عائلة الأسير أحمد عواد لا تزال تجهل وضع نجلها الصحي

أكدت والدة الأسير المريض أحمد عبد الفتاح عواد ( 35عاماً ) من مدينة طولكرم، أن العائلة تجهل حتى هذا اليوم الوضع الصحي لنجلها الأسير، بعد أن تم إعادته إلى سجن ريمون ومن ثم إعادته لتلقي العلاج مرة أخرى.

الاحتلال نقل الأسير عواد إلى سجن ريمون رغم وضعه الصحي الصعب، ومن ثم أعاده لتلقي العلاج مرة أخرى، غير أن عائلته لا تزال تنتظر أخباراً مطمئنة بخصوص وضعه الصحي، فقد أكدت والدته على أنه يعاني هبوطاً شديداً في عمل عضلة القلب.

الأسير عواد يملك ملفاً صحياً مهملاً منذ سنواتٍ مرت على اعتقاله، ولا يقدم له الاحتلال العلاج اللازم ويعاني من خللٍ حاد في عمل عضلة القلب، كما وبات يعاني مؤخراً ألماً في كامل جسده، وهزالاً.

يشار إلى أن الأسير عواد تعرض لضربٍ مبرح على رأسه عدة مراتٍ وأفقده الاحتلال وعيه حينها، وقد زاد هذا من وضعه الصحي سوءاً، وقد اعتقل الاحتلال الأسير عواد عام 2003، وهو محكوم بالسجن لمدة 40 عاماً .

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »