الخميس , 23 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
عائلة الأسير الأردني عبدالله أبو جابر ” لن نصمت على موت شقيقنا عبدالله أمام أعيننا”

عائلة الأسير الأردني عبدالله أبو جابر ” لن نصمت على موت شقيقنا عبدالله أمام أعيننا”

أكد محمد أبو جابر شقيق الأسير الأردني عبدالله أبو جابر المضرب عن الطعام منذ 40 يوماً أن الخطوات القادمة للتضامن مع شقيقه عبدالله ستكون الإضراب عن الطعام بالرغم من صعوبة هذا الإجراء كون والد الأسير مريض وأدخل المشفى .

وقال أبو جابر من مخيم البقعة في الأردن لإعلام الأسرى في اتصال هاتفي :” قدمنا كل الأوراق اللازمة للخارجية الأردنية ولوزارة الداخلية ولمجلس النواب للتحرك السريع للإفراج عنه قبل فوات الأوان وبعد نقله من سجنه إلى سجن الرملة لتردي حالته الصحية ولم يصلنا أي رد وستكون الخطوات القادمة العاجلة الإعلان عن الإضراب عن الطعام ، وتم إدخال والد الأسير عبدالله إلى المشفى بسبب إضراب نجله عن الطعام وحالته تدهورت صحياً “.

وأضاف :” سنضرب عن الطعام بالرغم من مرضنا ، ولن نصمت على موت شقيقنا عبدالله أمام أعيننا بدون تحرك وقد فقدنا أي من قبل الجهات الرسمية للتحرك ، والأمر الآن جد خطير ، فشقيقي أمضى قرابة ال16 عاماً ولو كان هناك حكومة لأجبرت الكيان الصهيوني على الإفراج عنه كونه أنهى ثلثي المدة حسب قانون الاحتلال ، إلا أن التقاعس الرسمي يجعل الاحتلال مصراً على عدم الإفراج عنه “.

وتابع أبو جابر حديثه قائلاً :” ابن أخت الأسير عبدالله توفي قبل أيام ووالدته توفيت وهو في الأسر ووالده الآن في المشفى ، ولا أحد من الحكومة ومجلس النواب يحرك ساكناً ، فهذا الأمر لا يليق أمام تضحيات الأسرى في سجون الاحتلال ، والصمت عار على الجميع ، والكل في الأردن مطالب بالوقوف لإسناد أسرانا في سجون الاحتلال “.

وختم حديثه قائلاً :” أبلغنا الصليب الأحمر أن معنويات شقيقي عبدالله في سجن الرملة عالية بالرغم من صعوبة الإضراب عن الطعام إلا أنه مصر على تلبية مطالبه وأن يتم الإفراج عنه “.

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »