عشرات الأسيرات يعِشن ظروفا سيئة في سجن “الدامون”

عشرات الأسيرات يعِشن ظروفا سيئة في سجن “الدامون”

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الإثنين، بأن الأسيرات الفلسطينيات يعانين من ظروف صعبة في سجون الاحتلال.

وأوضحت الهيئة، عقب زيارة محاميتها لهنّ في سجن “الدامون”، أن أبرز ما تعاني منه الأسيرات هو النقل المرحلي للمعتقلات الجدد إلى سجن “هشارون” في غرف عزل انفرادي وفي ظروف سيئة، إذ تحتجز فيه المعتقلات لفترة تصل إلى الشهر، وذلك قبل نقلهن إلى سجن “الدامون”.

ونقلت المحامية عنهن مطالباتهن المتواصلة بتوفير طبيبة نسائية، وتقديم العلاج الطبي اللازم للأسيرات المريضات والجريحات، مثل إسراء جعابيص، نسرين حسن، أنسام شواهنة، مرح باكير، وروان أبو مطر.

كما أشارت إلى الظروف الحياتية الصعبة التي يعشنها الأسيرات في “الدامون”، والتي تتمثل في التنكيل بالأهالي والمماطلة في إدخالهم للزيارة، ومنع دخول الأغراض الخاصة بالأشغال اليدوية، ومنع الاتّصال الهاتفي مع ذويهم، وزرع الكاميرات في ساحة السّجن.

يذكر أن 41 أسيرة يحتجزهنّ الاحتلال في سجن “الدامون”، من بينهنّ 18 أماً، وأربع أسيرات قيد الاعتقال الإداري “بلا تهمة”.

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *