مستشفى أساف هروفيه يؤكد أن الأسيران أبو فارة وشديد مهددان بالموت في أي لحظة

مستشفى أساف هروفيه يؤكد أن الأسيران أبو فارة وشديد مهددان بالموت في أي لحظة

أكدت أحلام حداد، محامية الأسيرين أنس إبراهيم شديد (19عاماً) وأحمد أبو فارة (29عاماً) على أن مستشفى أساف هيروفيه، الذي يتواجد فيه الأسيران المضربان عن الطعام منذ ما يقارب السبعين يوماً، قد أصدر تقريره الطبي بحق الأسيرين المضربين، وقدمه للمحكمة العليا، مؤكداً فيه أن وضع الأسيرين متردٍ للغاية.
وقد أشار التقرير الطبي أن الأسيران مهددان بالموت المفاجئ في أي لحظة الآن، ومن الخطر أن يستمر إضرابهم عن الطعام .
يشار إلى أن الأسيران شديد وأبو فارة، حسب تأكيد عائلتيهما، يرفضان التعاطي مع أي موقفٍ لا يقضي بالإفراج الفوري عنهما وإنهاء ملف اعتقالهما الإداري، وأعلنا إكمالهما لمسيرة الإضراب عن الطعام حتى تحقق إطلاق سراح غير مشروطٍ لهما.

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *