26 أسيرة في سجن هشارون في أوضاع مأساوية

26 أسيرة في سجن هشارون في أوضاع مأساوية

أفاد مكتب إعلام الأسرى بأن المحامي عز الدين جبارين مدير الوحدة القانونية في مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين زار عدداً من الأسيرات في سجن هشارون، وذلك في إطار الزيارت الدورية التي تقوم بها المؤسسة لمتابعة الوضع الصحي والقانوني والإنساني للأسيرات الفلسطينيات داخل السجون الصهيونية .

وأكد المحامي جبارين على أن الأسيرات اللواتي قام بزياراتهن هن الأسيرة منى السايح من مدينة نابلس والأسيرة دينا واكد من مدينة طولكرم والأسيرة لينا جربوني عميدة الأسيرات الفلسطينيات وهي من قرية عرابة في الداخل الفلسطيني.

وأشار جبارين الى أن إدارة سجن هشارون قامت بإلغاء زيارة الأهل بسبب حالة الطوارئ داخل السجن.

وخلال زيارته للأسيرة منى السايح أوضح جبارين بأنها تعاني مشاكل صحية عديدة حيث أجرت العديد من الفحوصات الطبية حيث تعاني من مشاكل في القولون وآلام في المفاصل.

وأشار إعلام الأسرى إلى أن السلطات الصهيونية منعت زوج الأسيرة السايح من زيارة زوجته المعتقلة منذ شهر إبريل 2015 وذلك بحجة الرفض الأمني حيث كان وزج الأسيرة معتقلاً إدارياً سابقاً وهذا الأمر سوف تتابعه المؤسسة مع إدارة السجن.

وأكد جبارين على أن عدد الأسيرات الفلسطينيات داخل السجون الصهيونية هو 26 أسيرة من ضمنهم 12 أسيرة موقوفة .

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »