الأحد , 19 نوفمبر 2017
آخر الأخبار
53 يوما على إضراب الأسير جنازرة رفضا للاعتقال الادارى

53 يوما على إضراب الأسير جنازرة رفضا للاعتقال الادارى

طالب مركز الأسرى للدراسات المنظمات الحقوقية والإنسانية بالضغط على الاحتلال للافراج عن الأسير الإدارى سامي جنازرة  ( 43 عاما )، والمضرب عن الطعام منذ 53 يوماً متتالية احتجاجاً على المعاملة القاسية، والإعتقال الإدارى التعسفى بلا لائحة اتهام، وبملف سرى لا يستند للقانون .

وحذر مدير المركز رأفت حمدونة من تدهور الحالة الصحية للأسير جنازرة فى ظل علامات التراجع الحاد الذى طرأ على صحته ، من حيث نقص الوزن ، واضطرابات في القلب، وهبوط حاد في ضغط الدم ، والشعور بالدوخان .

ودعا حمدونة الجماهير الفلسطينية ، و المؤسسات العاملة فى مجال الأسرى ،  ومجموعات الضغط الدولية ، والمؤسسات الإعلامية ” المشاهدة والمقروءة والمسموعة ” ، ومؤسسات حقوق الانسان الى تحمل مسؤولياتها ، والتحرك العاجل والفاعل لانقاذ حياة الأسير جنازرة ، وإدانة الاعتقال الإداري وإغلاق هذا الملف نهائياً ، باعتباره منافيًا للمواثيق الدولية والمبادىء الأساسية لحقوق الانسان .

عن عبد الرحمن مهنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Translate »