84 يوما على إضراب الأسير ماهر الأخرس وسط تدهور كبير على حالته الصحية

84 يوما على إضراب الأسير ماهر الأخرس وسط تدهور كبير على حالته الصحية

يواصل الأسير ماهر الأخرس إضرابه المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري لليوم 84 على التوالي في مستشفى كبلان الإسرائيلي، في حين بدأ عشرات الأسرى إضرابا مفتوحا عن الطعام تضامنا معه.

وقال الأخرس في رسالة إنه لن يتناول الطعام إلا في بيته، وطالب بالسماح له بأن يرى أمه وأطفاله بعد أن وصل إلى مرحلة صحية خطيرة.

وفي خطوة داعمة له، شرع أكثر من 90 أسيرا في إضراب مفتوح عن الطعام، وقال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين علام الكَعبي إن “دخول عشرات الأسرى في الإضراب عن الطعام يأتي لدق ناقوس الخطر لما يتعرضون له داخل السجون”.

وكانت جمعية واعد قد حذرت من خطورة الوضع الصحي للاسير الأخرس، مطالبة بالتحرك الفوري على كل المستويات لإنقاذ حياته.

وكانت محكمة الاحتلال رفضت يوم 12 من الشهر الجاري مجددا طلب الإفراج عن الأخرس، وقدمت مقترحا في جوهره ترك الباب مفتوحا لإمكانية استمرار اعتقاله الإداري وتجديده، وبشرط وقف إضرابه.

عبد الرحمن مهنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *