السبت , 24 يونيو 2017
آخر الأخبار

مقالات وآراء

من هو الأسير ناصر عويص ؟

يعتبر الأسير ناصر عويص، من قيادات الحركة الأسيرة الفلسطينية في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي، فقد أمضى في الأسر 21 سنة حتى اللحظة، بينها 16 سنة متواصلة.   يواجه الأسير عويص حكماً بالسجن المؤبد 11 مرة و50 سنة إضافية، بتهمة قيادة عدة عمليات للمقاومة في نابلس.   اعتقلت قوات الاحتلال الأسير عويص، بعد مطاردة طويلة ومداهمات لمنزل عائلته في مخيم بلاطة، وقد ... أكمل القراءة »

تدوينة “تسعةٌ وعشرون يومًا“ الجزء الأول والثاني

                                                                       غيابات الجب جدران سوداء خشنة، بينها ثلاث خطوات، ضوء أحمر خافت، بطانية خفيفة السمك، رائحتها نتنة، ولباس بني داكن، وفي أعلى السقف شفّاطان، الأول لإدخال ... أكمل القراءة »

كتب الأسير عدنان حمارشه عن صديقه الشهيد الأسير ياسر حمدوني

ياسر كان على موعد   كان يرنّ الجوال بصخب، وتوالت الرنّات، كأن أحدهم يصر على الحديث، وصلت إلى الجوال، إذ سمعته من بعيد وقد رنّ أكثر من مرة، فلا بد وأن هناك أمرا مهما قد حدث، فالوقت ما زال باكرا جدا. _السلام عليكم _عليكم السلام يا شيخ _حياك الله… _كيف حالك شيخنا أبو عمر _الحمد لله بخير… وسكت حائرا لا ... أكمل القراءة »

الاسرى حكاية الوطن التي لاتنتهي ، وجرحنا الذي لم يبرأ

بقلم ثامر سباعنه – فلسطين الاسرى حكاية الوطن التي لاتنتهي ، وجرحنا الذي لم يبرأ . يقول الاسير رائد الحوتري :(ادعوكم للاستمرار في درب الجهاد و المقاومة في سبيل الله وابتغاء مرضاته , وتربواعلى مائدة القران وامتشقوا سلاحكم ,ولا تكونوا كالخراف تسمن ليذبحها اليهود والطغاه ).     ولد الاسير رائد احمد الحوتري في مدينة قلقيليه لعائلة ملتزمة متمسكة بدين ... أكمل القراءة »

الأسرى ما بين ملهاة الموت ومعاناة الأهل

في ساعة متأخرة من الليل دق الباب بنهاية بندقيته ,, بسذاجته , يا ولدي قم وأفتح الباب لعل أمراً مهماً ,, بألمٍ انتظرت حتى الصباح رجوعه لم يكن بالحسبان أن يكون صهيوني لعين قد جر مهجة الفؤاد , أعدت ابنتي الطعام وقد استنفذت قواي من كثرة الدموع , يا أمي كفاكِ قد أرهقت من كثرة البكاء تعالي و ابدأِ بالأكل ... أكمل القراءة »

ما كتبه الأسير المقعد عدنان حمارشة عن تمديد اعتقاله الاداري قبل فترة.. الموت “2”

الموت “2”   بعض الخمول وشيء من النعاس، وربما أمل في مرور الوقت بسرعة، هو ما جعلني استلقي وقت الظهيرة على سريري الحديدي، والذي تملؤه بقع الصدء، حيث يمتلؤ الصدء برائحته النفاذة، إذا ما تحركت الفرشة المهترئة عندما أنقلب عليها، ومع أني لم أعتد أن آخذ القيلولة للنوم، فقد كنت أستغل الهدوء الذي يصاحب هذا الوقت، بالكتابة إلا أني قررت ... أكمل القراءة »

رسائل يحملها القمر

بقلم الدكتور جهاد حماد/ نائب عميد كلية الطب في الجامعة الاسلامية رسائل يحملها القمر شكرًا علي الفجرِ المطرزِ بالندى               شكرًا على الأزهارِ في الشرفاتِ شكرًا علي فنجان قهوتِنــــــا سوا                شكرًا على الضحكات والكلماتِ شكرًا علي قمرٍ تألــــــــق خلفنــا               شكرا على الأحضان والهمساتِ شكرًا علي العمــــرِ المسافرِ بيننا               شكرًا بنبــــــضِ القلبِ والآهاتِ أعادَتْ  ليلى قراءةَ القصيدةِ للمرةِ العشرين، ودموعُها تبلّلُ الرسالة. ... أكمل القراءة »

أسيرٌ يعقد قرانه بعد 13 سنةً في سجون الاحتلال

تتعد قصص الأسرى الذين يبدعون في قهر سجانهم، فلا قضبان الاحتلال أفلحت في قتل أحلامهم، ولا أساليب القمع الليلية والتنكيل أشعرتهم باليأس، ولا بعدهم عن من يحبون غيّر من مبادئهم، حتى سطروا رواياتٍ في أساليب الكفاح وإغاظة السجان ومن يقف وراءه، وكثيرةٌ هي التصرفات والمواقف التي يستطيعون فيها قهر أسرِهم، وإن جلست برفقة أي عائلة أسيرٍ، ستستمع لقصصٍ أكبر من ... أكمل القراءة »

الملفات السرية ” ادعاء يهوي بالسجين في قبور الإداري بضع سنين

لطالما كان السجن وظلمته أشد على الأسير من آلاف السنين الخرافية التي يُحكم بها , لكن الذي يزيد الهم هماً , أن يكون الأسير معلقاً بين السجن والحكم , لا يعرف أين هو ولماذا حصل معه وما الذي حصل . يتنقل بين حقول أسئلة كثيرة لا يعرف إجابتها وإن سأل عن تهمة اعتقاله لا يُجاب على أسئلته إلا بـ ” ... أكمل القراءة »

سيخسر خضر عدنان!.. عبد الله سعيد قنديل

خضر عدنان، أو بطل معركة الأمعاء الخاوية، والإضراب عن الطعام في محاولة فلسطينية فريدة وشجاعة لإسقاط الاعتقال الإداري الذي أضحى هاجسا نفسيا، وألما ماديا يتجرعه المئات من المناضلين الأفذاذ في الضفة الغربية؛ كونه أشبه باعتقال مفتوح يجدد مرة إثر الأخرى، ويبقى الأسير أو المعتقل الإداري تحت رحمة تقرير الشاباك الصهيوني أو القاضي العسكري، وفي كلتي الحالتين لا بقية من ضمير ... أكمل القراءة »

Translate »